Date of Award

3-2020

Document Type

Dissertation

Degree Name

Doctor of Philosophy (PhD)

Department

Education

First Advisor

أ.د أحمد عفيف ي

Second Advisor

أ.د فايز محمد العيسو ي

Abstract

الشكوى من صعوبةِ قواعدِ اللغة العربية قديمة وحديثة، ولكنَّها زادت في العصر الحديث، على نحوٍ يجعلُ من مادة النَّحو مادةً عسيرةَ الفهم صعبةَ التحصيل؛ ولهذا سعت كثيرٌ من محاولات تجديد النَّحو إلى تذليلِ صعوباتِه وتجاوزِ عقباته قديماً وحديثاً، ولكنَّ هذه المحاولات كثُرت في العصرِ الحديث كثرةً مبالغا فيها، وتنوعت مناهجها بين داعٍ إلى إعادةِ تقديمِ قواعد النَّحو بأساليبَ حديثة، مع ضرورةِ التخفُّفِ من القواعدِ غيرِ المستخدمِ ة بالحذف والاختصا ر، وبين محاولات دعت إلى تغييرِ منهجِ النحوِ نفسه، واستبدال مناهج لغوية حديثة به، و بين محاولاتٍ دعتْ إلى هدمِ النَّحو العرب ي، واتخاذ اللهجاتِ بديلاً عنه في شتى شوؤن الحياة.

وبناءً على ما سبق، فإنَّ هذه الدراسة تهدف إلى الوقوف على واقعِ النحو العربي في ضوء محاولاتِ تجديده في العصر الحديث؛ لتتبيّنَ مدى نجاح محاولات التجديد وتأثيرها على واقع النَّحو المعاصر، من خلال رصد قواعد النحو من جديد وفق مستوى منطوق من اللغة العربية الفصيحة ؛ اعتماداً عل ى القواعد المستخدمة استخداما تطبيقيا في العصر الحديث، لتكون هذه القواعد هي ما يُدرَّسُ لطلاب العربية ضمن مستويات النَّحو التعليمي. وقد استعان الباحث في سبيل تحقيق هدف الدراسة وغايتها بالمنهجين: الاستقرائي والوصفي، في الجانب النظري من الرسالة، وأما الجانب التطبيقي فقد استعان بالمنهجين السابقين، بالإضافة إلى المنهج الإحصائي للتدليل على النتائج في بعض الأحيان. وقد اتخذ في الجانب التطبيقي عينةً مختارة من برامج تلفزيونية من )قناة أبوظبي ناشيونال جيوغرافيك(، بوصفِها تمثل اللغة العربية الفصيحة على المستوى المنطوق في العصر الحديث .

وقد أظهرت نتائج الدراسة أنَّه لا يمكنُ الاستغناء عن المنهج المعياري في تعليم النَّحو العربي، ولكن يمكنُ التخفُّف من قواعدِ النحو العربي غيرِ المستخدمة في العصر الحديث. كما انتهت أيضا إلى أنَّ شوقي ضيف كان النموذج الأمثل في تجديد النَّحو العربي في حذفه واختصاره لكثير من القواعد غير المستخدمة حاليا. كما أظهرت الدراسة أيض اً أنَّه يمكنُ الاستفادة مما نتج عن التفكير اللساني الحديث، من حيثُ تقسيم اللغة العربية إلى مستويات، ويتمُّ الفصل بين هذه بناءً على السياق الذي تكونُ فيه، كما أنَّه يمكن الاستفادة من المناهج اللغوية الحديث في إعادة تدريس النحو وفق أسسٍ وأساليبَ حديثة.

Comments

The complaint about the difficulty of Arabic language grammar has been the case for quite some time but it has increased in the modern age in a way that makes grammar courses difficult to be understood and accepted. Thus, many attempts of renewing grammar sought to overcome its difficulties and pass its obstacles in the past and present but these attempts increased in the modern age exaggeratedly. Ways to overcome such difficulties varied between addressing the rules of grammar in modern ways with a need to reduce the use of grammar by deleting and brevity, attempts that called for changing the grammar approach itself and replacing it with modern linguistic methods, and attempts that called for the destruction of the Arabic grammar and replacing it with dialects in the different aspects of life.

Based on the above, this study aims to identify the level of success of such Arabic Grammar modernization attempts; and its impact on the methods used to teach Arabic to students at different educational levels. In order to achieve the goal and purpose of the study, the researcher used the two approaches: inductive and descriptive, in the theoretical part of the study. Whereas in the practical part, the researcher applied the previous approaches in addition to the statistical approach to demonstrate the results in some cases, a selected sample of TV programs from (Abu Dhabi National Geographic Channel) was taken, as it represents the eloquent Arabic language at the operative level in the modern era.

The results of the study showed that the standard method in teaching Arabic grammar cannot be replaced, but some flexibility is acceptable in some grammar rules that are not used in the modern age. It also concluded that Shawqi Dhaif was the ideal model for renewing Arab grammar in its deletion and abbreviation of many of the rules not currently used. The study also showed that it is possible to take advantage of what resulted from modern linguistic thinking, in terms of dividing the Arabic language into levels, and these are separated based on the context in which they are, and that modern linguistic approaches can be used to re-teach grammar according to modern foundations and methods.

Share

COinS